الرئيسية |الرياضية | الصريح يخطف فوزا ثمينا من شباب الأردن ويشعل صراع الهبوط

الصريح يخطف فوزا ثمينا من شباب الأردن ويشعل صراع الهبوط

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الصريح يخطف فوزا ثمينا من شباب الأردن ويشعل صراع الهبوط

اخبار الاردن - خطف فريق الصريح فوزا ثمينا من نظيره شباب الأردن أمس، وذلك عقب الفوز بنتيجة 2-1، في المباراة التي جمعتهما على استاد الملك عبدالله الثاني بالقويسمة، وقلب تأخره بهدف موسى التعمري الى الفوز بهدفي عبدالرؤوف الروابدة وفهد جاسر في افتتاح منافسات الاسبوع 20 من الدوري، ليشعل صراع الهبوط بعد ان رفع رصيده الى 17 نقطة أمام البقعة 16 نقطة، وذات راس 15 نقطة وسحاب 14 نقطة، فيما تجمد شباب الأردن بالمركز السابع برصيد 24 نقطة.
الصريح 2 شباب الأردن 1
النوايا الهجومية كشفها ترتيب أوراق الفريق منذ انطلاق الحصة الاولى، والتي قصدت الكثافة العددية في منطقة العمليات، حين انطلق شباب الاردن بتحضيرات لؤي عمران والرازم في محور ارتكاز البناء، واعطاء اشارات المناورة الهجومية لمهارات ابو رياش النواطير وموسى التعمري خلف سليمان ابوزمع، وسط رقابة من مدافعي الصريح كل من نزاع، ابو الخير، الخوالدة والرجوب امام حارس المرمى احمد الصغير.
ورد الصريح بنهج دفاعي عبر تثبيت ايمن الخالد وفهد جاسر امام رباعي الدفاع، والسعي الى التحرر من "قيد" الشباب الهجومي لإنعاش تحركات شهابات والبصول والروابدة خلف المهاجم الوحيد ايمانويل، ووجدت كراتهم الطريق مغلقة الى مرمى ابو ليلى بفضل حسن تمركز رباعي الدفاع كل من ابو سعدة، ورد البري، عبد الرؤوف ومصطفى كمال، الأمر الذي ترك الكرات تتحرك وفق تحضيرات هناك وهناك، لايجاد الثغرات والمساحات نحو المرميين، وضعت معها الافضلية النسبية وحسن الانتشار لشباب الاردن. مضت الاحدات التي بقي معها شباب الاردن قريبا من التسجيل وفق "مشاكسات" النواطير وابو زمع والتعمري، والاخير وضع فريقه في المقدمة عند حلول الدقيقة 18، عدما استقبل كرة داخل المنطقة المحرمة للصريح، وسددها قوية ملأت شباك الصغير معلنا تقدم شباب الاردن، والذي اعطى حق الرد للصريح بتنويع خيارات الاختراق وخاصة من الأطراف، والتي وضع من احداها الخوالدة كرة عرضية دكها البصول برأسية متقنة ردتها عارضة حارس مرمى الشباب ابو ليلى.
وعاد الشباب الى "لسعاته الهجومية" بلمسات مهارية وارتداد سريع الى ملعب الصريح، وحاول التعمري والنواطير وعمران اصابة مرمى الصغير الا ان كراتهم حادت عن المرمى، في الوقت الذي كان الصريح يرتد بمهارة البصول وجاسر والخالد والروابدة بحثا عن التعديل، وهو ما تحقق عند الدقيقة 38، عندما اخطأ المدافع ابو سعدة في ابعاد الكرة، لتتهادى امام الروابدة الذي وضع الكرة "لوب" فوق ابو ليلى مسجلا هدف التعادل للصريح، ومضت الاحدات بين "مد وجز" حتى خرج الفريقان "حبايب" بالتعادل الايجابي مع نهاية الشوط الاول.
هدف ثمين
اغلاق المنافذ واختزال منطقة العمليات، كانت السمة المشتركة للفريقين مع انطلاق الحصة الثانية، حين عمد لؤي عمران والرازم الى ارسال الكرات الطويلة امام مهارات التعمري، النواطير وابو رياش، الا ان السواتر الدفاعية "الصريحية" ابطلت تلك المحاولات، وعادت بردة فعل بالارتداد السريع ووضع الكرة من اللمسة الاولى صوب البصول والروابدة وايمانويل، الا انها افتقدت الدقة والتركيز كي تجتاز ترتيبات الشباب الدفاعية. مدرب الصريح المصري متبولي، دفع بورقة رضوان الشطناوي بدلا من ايمن الخالد، لتنشيط منطقة العمليات بالقوة الهجومية المطلوبة، فيما شباب الاردن يزحف بترتيباته الهجومية وتنويع الحلول بين الطرفين بدون خطورة فعلية، وعاد الصريح بارتداده السريع ليضع الخوالدة كرة عرضية خلف الدفاع امام الروابدة داخل المنطقة، الا ان الاخير "تلعثم" بالتسديد وذهبت الكرة خفيفة الى حارس المرمى ابو ليلى، ورد الشباب بهجمة مماثلة مارس فيها التعمري هوايته، الا ان المدافع ابعد الكرة قبل وصولها أبو زمع، وبعدها طرح مدرب الصريح ورقته الهجومية بإشراك خلف الذيابات بدلا من البصول، نشط معها الصريح بدون خطورة فعلية على مرمى ابوليلى.
وطرح مدرب الشباب الترك ورقتين هجوميتين بإشراك مهند جمجوم ومحمد عصام بدلا من النواطير وأبو زمع، في الوقت الذي كان فيه الصريح يمتد بجرأة الى ملعب الشباب، ويستقبل جاسر كرة على مشارف منطقة الجزاء الشبابية، واطلقها في الزاوية اليمنى ليزيد ابو ليلى مسجلا الهدف الثاني للصريح د.74، ليندفع شباب الاردن الى المواقع الامامية محاصرا مرمى الصغير لادراك التعادل، ما جعل مدرب الصريح يطرح ورقة ايمن ابو فارس بدلا من الروابدة، لاستثمار المساحات التي يتركها لاعبو الشباب، ومرت الدقائق الاخيرة في طريق "من نار"، بين محاولات للشباب بمهارة التعمري وابو رياش ووعمران وسط بسالة دفاعية من الصريح وارتداد لجاسر وشطناوي وابو فارس وايمانويل، إلا أن الصريح حافظ على تقدمه مع دخول الوقت بدل الضائع حتى نهاية المباراة والفوز بنتيجة 2-1.
المباراة في سطور:
النتيجة: الصريح 2 شباب الاردن 1
الأهداف: سجل لشباب الأردن موسى التعمري د.18، وسجل للصريح عبد الرؤوف الروابدة د.38، وفهد جاسر د.74.
الحكام: طارق الدردور، وليد ابو حشيش، محمد بكار ومراد الزواهرة.
الملعب: استاد الملك عبد الله بالقويسمة.
مثل الفريقين:
شباب الاردن: يزيد ابو ليلى، حسام ابو سعدة، ورد البري، محمد عبد الرؤوف، مصطفى كمال، محمد الرازم، لؤي عمران، خالد ابو رياش، رائد النواطير(مهند جمجوم)، سليمان ابو زمع (محمد عصام) ولؤي عمران.
الصريح: احمد الصغير، محمود نزاع، محمود ابو الخير، عمر الرجوب، خلدون الخوالدة، فهد جااسر، ايمن الخالد (رضوان الشطناوي)، صدام شهابات، محمود البصول (خلف ذيابات)، عبدالرؤوف الروابدة (أيمن ابو فارس) وايمانويل.




شارك على: