الاقتصاد

” تجارة الأردن ” : نقف خلف قواتنا المسلحة لدحر مهربي المخدرات

أكد القطاع التجاري والخدمي بعموم المملكة دعمه ووقوفه المطلق خلف القوات المسلحة الاردنية – الجيش العربي في تصديهم لعصابات وميلشيات تهريب المخدرات والاسلحة وكل من تُسوّل له نفسه المساس بأمن واستقرار الوطن.
وقالت غرفة تجارة الأردن في بيان اليوم الثلاثاء، ان القطاع التجاري والخدمي يؤكد وقوفه مع جيشنا العربي المصطفوي وأجهزتنا الأمنية بقيادة القائد الأعلى للقوات المسلحة الاردنية جلالة الملك عبدالله الثاني في الحرب الضروس التي يخوضها ضد عصابات الاجرام والمهربين الذين يحاولون زعزعة أمن الوطن.
وأكدت الغرفة ثقة القطاع التجاري والخدمي في كفاءة ومهنية وقدرة جيشنا العربي واجهزتنا الامنية في ضرب اوكار العصابات الارهابية والمهربين والتصدي لمحاولاتهم المتكررة والفاشلة للتسلل عبر الحدود وتحقيق مبتغاهم، وان قواتنا المسلحة ستبقى لهم بالمرصاد وستبذل كل جهودها في حربها ضد آفة المخدرات وتجفيف منابعها والضرب بيد من حديد لكل من يحاول تهديد أمننا الوطني.
وشددت الغرفة في بيانها ان قواتنا المسلحة الاردنية هي درع الوطن وسياجه المنيع، كما وصفه جلالة القائد الاعلى، وسيبقى جيشنا العربي الذي يسكن في وجدان وقلوب كل الاردنيين، حاملا للمبادىء السامية لرسالة الثورة العربية الكبرى، مؤكدة أن كل المخططات ستفشل لثقتنا الكبيرة والعالية بحرفية وبسالة الجيش العربي وقدرته على كسر شوكة المهربين والمخربين والحاقدين.