المحلية

الملقي للرزاز: لماذا تذكرني بالسوء والنقد والتجريح.. لقد كنت وزيرا في حكومتي؟

اخبار الاردن – يثير غياب رئيس الوزراء الاردني الاسبق الدكتور هاني الملقي عن المشهد السياسي تماما في البلاد الكثر من اللغط والتساؤل حيث يختفي الرجل بالشهر الرابع على التوالي عن المشاركة السياسية في اي حوار او تعليق.

الملقي المعتزل عمليا لديه استفسار واحد ورئيسي تم توجهه عبر احد وزراءه الذين بقيوا في حكومة الرئيس عمر الرزاز بعده لسلفه الجديد .

الاستفسار يسال عبره الملقي لرئيس الرزاز : لماذا تذكرني بالسوء والنقد والتجريح .. لقد كنت وزيرا في حكومتي ؟

وجهة نظر الملقي والتي نقلها الوزير الوسيط والعامل حاليا مع الرزاز لراي اليوم تتمثل في عتب مر ورقيق من جهة الملقي للأخير بسبب ما ينقل للأول عن تعليقات ناقدة من الثاني علنا وسرا خصوصا بعد الجدل في قضية فساد التبغ .

الملقي حاول عبر عتبه الرقيق لفته النظر الى انه لا يهتم كثيرا بما ينقل ولا بتقييم الرزاز الان لحكومته التي كان فيها وزيرا للتربية والتعليم وان المنقول سلبا محرج لسبب بسيط ويتمثل في ان احفاد الملقي يستطيعون الولوج الى جوجل ومنابر التواصل ويطرحون الاسئلة. رأي اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *